رئيس مجلس الادارةعبير عيد سليمان
رئيس التحريرصلاح عبد المنعم

“‫‏بلاها_موبايل‬” عنوان لحملة مثيرة للجدل

“‫‏بلاها_موبايل‬” عنوان لحملة مثيرة للجدل

كتب|محمد كامل
أعلن “ثوار الإنترنت” عبر صفحتهم علي موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” ،إنطلاق حملة بعنوان “#بلاها_موبايل” غدا الأحد 20/9/2015 إكمالًا للطريق الذي رسموه،لتكون الإنتفاضة الثانية علي التوالي،رافعين شعار “شارك ومتبقاش سلبي” ؛إحتجاجاً علي إرتفاع أسعار الإنترنت وسوء الخدمة وجشع شركات الإتصالات.
وأدي صوت الحماس لدي الشباب من خلق جو ثوري فعال؛حيث شارك معهم عدد كبير من مستخدمي”فيس بوك” ،وتخطي عدد المتابعين المليون شخص.

أثرت هذة الثورة في صحافتنا وإعلامنا المحلي؛حيث عُرضَت القضية علي أكثر من قناة تليفزيونية،وأيدها الكثير من الإعلاميين والسياسين ومع ذلك كله ما زالت الحكومة لا تسمع ولا تجيب.

ووقوفا علي بيان ممثلي الحملة فقد طالبوا برحيل “خالد نجم” وزير الإتصالات،موجهين إليه أصابِع الإتهام في إنهيار منظومة الإتصالات المصرية،وأنه خالف وعوده مع ثورة الإنترنت والحملة الأولي،مما كاد أن يؤدي إلي ضياع هيبة الحكومة.
وأضافوا أيضا أن الثورة مستمرة إلي أن تتحقق مطالبهم علي أرض الواقع،فهم لا يطلبون سوي حق من الحقوق المهدورة وهو إستخدام خدمة إنترنت وإتصالات جيدة بأسعار تتماشي مع الواقع المصري.
مطالبين شركات الإتصالات بعدم “الجشع” ورفع”الإحتكار” .

وكالعادة نطرح نفس السؤال ولا نجد من يجيب سوي المواطن المصري ، أين الحكومة من هذا الإحتكار؟ وما دورها في تحسين خدمة الإنترنت والإتصالات؟
فيجيب المواطن:أن الحكومة قادرة -إن أرادت – علي حل هذة الأزمة وإرضاء الشعب وفرض عقوبات علي هذة الشركات ومحاسبة المفسدين.

وبعد التعديل الوزاري الذي لامكان “لنجم” فيه، هل سيقدم الوزير القادم حلًا؟ أم سيتبع نفس السياسة السابقة؟.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع جريدة الحلم العربي نيوز | تطوير المركز العالمي لحماية التجارة الالكترونية 2020 ©