رئيس مجلس الادارةعبير عيد سليمان
رئيس التحريرصلاح عبد المنعم

منع 20 قبطياً أرثوذكسياً خالفوا قرار قداسة البابا بالسفر إلى إسرائيل.

منع 20 قبطياً أرثوذكسياً خالفوا قرار قداسة البابا بالسفر إلى إسرائيل.

كتبت:سميه السمالوسي.

30_20140413101037

قال القمص رويس مرقص، وكيل عام كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس، المتحدث الرسمى باسم الكنيسة فى الإسكندرية، إنه تم توقيع عقوبات الحرمان من «التناول»- أحد أسرار الكنيسة السبعة- على نحو 20 من الأقباط الذين سافروا للقدس العام الماضى.

وقالت تصريحات أن الحرمان من التناول طقس كنسى، لافتاً إلى أن حظر سفر الأقباط الأرثوذكس إلى القدس قرار صادر عن المجمع المقدس، الذى يعتبر أعلى سلطة فى الكنيسة منذ عهد البابا الراحل شنودة الثالث، الذى منع سفر الأقباط إلى القدس من دون المسلمين، وكان يردد مقولته الشهيرة إنه لن يزور القدس إلا ويده فى يد شيخ الأزهر.

وأكد أن البابا تواضروس الثانى يسير على نفس نهج البابا شنودة، ولن يلغى قرار منع سفر الأقباط إلى القدس من دون المسلمين.

وأوضح «مرقص» أن 20 قبطياً أرثوذكسياً فى الإسكندرية تم حرمانهم من التناول، ممن سافروا العام الماضى إلى القدس عبر إسرائيل، والمخالفين لقرار الكنيسة فى هذا الشأن، مشيراً إلى أن العقوبة تم تطبيقها أيضاً على العشرات على مستوى محافظات أخرى.

وشدد على استمرار تطبيق العقوبة للمخالفين العام الجارى فى حالة سفرهم يوم 4 إبريل المقبل، موعد الحج المسيحى.

وأشار إلى أن سفر الأقباط إلى القدس هو تقليد سنوى يقوم به الأقباط من الأرثوذكس والكاثوليك بشكل كبير جداً للحج إلى الأماكن المقدسة فى إسرائيل يوم 4 إبريل من كل عام، والذى يوافق بدء أسبوع الآلام.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع جريدة الحلم العربي نيوز | تطوير المركز العالمي لحماية التجارة الالكترونية 2020 ©