رئيس مجلس الادارةعبير عيد سليمان
رئيس التحريرصلاح عبد المنعم

مبادرة الرئيس تجاه إعمار غزة هزت العالم كله

مبادرة الرئيس تجاه إعمار غزة هزت العالم كله

كتبت… سلوى عبدالحميد
صرح وكيل الطاقة بالبرلمان: مبادرة الرئيس بتخصيص 500 مليون دولار لإعادة إعمار غزة هزت العالم كله والجميع يشيدون بها
قال النائب محمد احمد الجبلاوي وكيل لجنة الطاقة والبيئة بمجلس النواب، ان مبادرة الرئيس السيسي لإعادة إعمار غزة بتخصيص مبلغ 500 مليون دولار لها، ومشاركة الشركات المصرية المتخصصة في إعادة الإعمار، أثبتت للعالم أجمع أن مصر تتبنى مواقف عملية لدعم الشعب الفلسطيني، وانها تتعامل مع الفلسطينيين جميعا بأسلوب واحد سواء من هم في الضفة الغربية أو قطاع غزة.
وافاد الجبلاوي خلال تصريحات صحفية له اليوم انه منذ عام 1948 والدولة المصرية تدعم القضية الفلسطينية، ولم تتأخر مصر عن دعمها للقضية الفلسطينية، بل وتعتبرها ذات أولوية، مشيرا إلى ان مصر ماضية في التحرك للدفاع عن القضية الفلسطينية، وبعد تولى الرئيس عبدالفتاح السيسى الحكم، أصبحت القضية الفلسطينية ذات أولوية كبرى، موجها الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسى، على الجهود الحديثة لكشف حقائق ممارسات جيش الاحتلال، ومساعدة مصر حكومة وشعبا لإخواتنا الفلسطينيين لإقامة دولة مستقلة ذات سيادة
وتقدم الجبلاوي ، بخالص التقدير والاعتزاز لجهود القيادة السياسية في دعم الأشقاء الفلسطينيين، موضحا إن مصر دائما سباقة بمبادراتها، والشركات المصرية المتخصصة وفور إعلان وقف اطلاق النار ستتوجه الى القطاع بتوجيهات الرئيس لإعادة الإعمار وإصلاح ما دمرته الحرب.
واشار وكيل لجنة الطاقة، الى التحركات السياسية والشعبية المصرية الاخرى ممثلة في تسيير قافلة لدعم الفلسطينيين تخرج من معبر رفح الجمعة المقبلة، اضافة الى التوجيهات من جانب الرئيس، لوزارة الصحة المصرية بإرسال المساعدات الطبية والعلاجية وفتح المستشفيات أمام المصابين الفلسطينيين، بما يؤكد ان مصر لن ولم تتأخر عن دعم الشعب الفلسطيني وتساند خطواته للحصول على حقوقه المشروعة واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية وفقا لحل الدولتين المعترف به دوليا.

ويذكر أن الرئيس السيسي، وعلى هامش وجوده في فرنسا أعلن تخصيص مصر 500 مليون دولار لاعادة إعمار قطاع غزة ومساعدة الفلسطينيين وهى المبادرة التي هزت العالم كله وأشاد الجميع بها.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع جريدة الحلم العربي نيوز | تطوير المركز العالمي لحماية التجارة الالكترونية 2021 ©