رئيس مجلس الادارةعبير عيد سليمان
رئيس التحريرصلاح عبد المنعم

جامعة الإمارات توقع مذكرة تفاهم مع شركة – CODE134 للتلقيح الاصطناعي لنخيل التمر

جامعة الإمارات توقع مذكرة تفاهم مع شركة – CODE134 للتلقيح الاصطناعي لنخيل التمر

كتبت – مرام محمد

وقّعت كلية الأغذية والزراعة في جامعة الإمارات مذكرة تفاهم مع شركة “كود ثري فورتين- CODE Three Fourteen Technology LLC “، لتعزيز عملية تلقيح نخيل التمر باستخدام التكنولوجيا المتقدمة “التلقيح الاصطناعي لنخيل التمر بطائرات الدرونز” ، وذلك في مبنى الكلية بالحرم الجامعي، بحضور الدكتور محمد سالم اليافعي – نائب العميد وكيل الكلية، والسيد محمد الموسى- المدير العام، والسيد أحمد أبو الهول الفلاسي- المدير التجاري، وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية بالكلية، وممثلين عن الشركة، حيث تهدف مذكرة التفاهم إلى تعزيز التعاون البحثي بين جامعة الإمارات والشركة في مجال تطوير إنتاج نخيل التمر بدولة الإمارات.

ويهدف هذا المشروع البحثي بقيادة الدكتورة زينب أحمد -أستاذ مشارك بقسم الزراعة المتكاملة بكلية الأغذية والزراعة بالمشاركة مع الأستاذ الدكتور محمد اليافعي، والأستاذ الدكتور عبد الله الدخيل مدير المزارع البحثية بالكلية، إلى تطوير عملية تلقيح نخيل التمر باستخدام التكنولوجيا المتقدمة والتي تعرف بتكنولوجيا “التلقيح الاصطناعي لنخيل التمر (Phoenix Dactylifera L) ، باستخدام نظام تلقيح آلي مُثبّت على منصة (طائرة بدون طيار).

وستوفّر هذه الطريقة استخدام العمالة لتلقيح أشجار النخيل إضافة إلى توفير الوقت والمجهود. حيث يمكن لطائرة الدرون تلقيح 200 نخلة في 10 دقائق دون الحاجة إلى أي عمالة، وذلك عبر تطوير برامج إلكترونية خاصة لهذه العملية. وتعتبر هذه التقنية أسرع وأفضل طرق التلقيح في المجال الزراعي حتى الآن، كما أن نتائج هذا البحث يمكن أن تُعمّم على مُختلف مزراع النخيل داخل دولة الامارات وخارجها، علاوة على إمكانية تطبيقها في مجال التسميد ومقاومة الحشرات الضارة بالمحاصيل الاقتصادية مثل سوسة النخيل الحمراء التي تعتبر أكبر أعداء إنتاج النخيل في الدولة.

وأوضح الدكتور محمد سالم اليافعي – نائب العميد ووكيل الكلية ” أن توقيع مذكرة تفاهم بين كلية الأغذية والزراعة، وشركة كود ثري فورتين- CODE Three Fourteen Technology LLC ” ، والتي تعدّ من الشركات الوطنية الجديدة الواعدة في مجال تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وتطبيقاته في مجال الزراعة، كأحد الأنظمة المبتكرة للمساهمة في جهود تحقيق الاستدامة الزراعية، والأمن الغذائي وتطبيقاتها المختلفة بالدولة، يأتي تعزيزاً للشراكات الإستراتيجية والبحثية الرامية إلى تطوير البحث العلمي في مجالات استخدام التكنولوجيا المتقدمة في الزراعة، وخاصة في مجال تطوير إنتاجية أشجار النخيل في الدولة.

وأضاف ” تسعى الكلية إلى نقل أحدث التكنولوجيا والتقنيات العلمية الحديثة والمعرفة من تطبيقات ومهارات خاصة لطلبتها ليكونوا مؤهلين للتعامل مع البيئة في دولة الإمارات وتعزيز مهاراتهم العلمية والتطبيقية، لا سيما وقد أصبحت أشجار النخيل نتيجة للرعاية الخاصة، واستخدام التقنيات الحديثة أكثر إنتاجية وكفاءة في مكافحة التصحر، ومواجهة التغيرات البيئية والمناخية.

وبدوره أشار السيد أحمد الفلاسي – المدير التجاري لشركة “كود ثري فورتين تيكنولوجي المحدودة – CODE Three Fourteen Technology LLC ” إلى أن هذا التعاون مع جامعة الإمارات لتطوير عملية تلقيح نخيل التمر باستخدام التكنولوجيا المتقدمة، هو ثمرة للجهود المبذولة من الطرفين لا سيما وأننا قد أجرينا العديد من التجارب في مراكز البحث العلمي، ومزارع جامعة الإمارات، والعديد من المزارع المختلفة في الدولة، وقد كانت النتائج متميزة في تطوير أشجار النخيل، وتطبيقات التقنية الحديثة للمساهمة بفعالية في تعزيز جهود الدولة لتحقيق الأمن الغذائي، وتقديم الحلول الزراعية المتقدمة، لتطوير التقنيات الحديثة في هذا المجال الحيوي الهام، بما يحقق رؤية قيادتنا الرشيدة في تطوير زراعة أشجار النخيل في الدولة والمساهمة الفاعلة في تحقيق الاستدامة والأمن الغذائي في المستقبل.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع جريدة الحلم العربي نيوز | تطوير المركز العالمي لحماية التجارة الالكترونية 2021 ©