رئيس مجلس الادارةعبير عيد سليمان
رئيس التحريرصلاح عبد المنعم

بالصور| أحداث زيارة الدكتورة «ليلى اسكندر» والمستشار «محمد سليم» لعشوائيات بنى سويف

بالصور| أحداث زيارة الدكتورة «ليلى اسكندر» والمستشار «محمد سليم» لعشوائيات بنى سويف

كتبت| ندى عاطف

 

أستضاف اليوم المستشار “محمد سليم” _محافظ بنى سويف_ وزير التطور
الحضارى _ الدكتورة “ليلى أسكندر” وذلك فى زيارة لها لعشوائيات محافظة (بنى سويف) .
وقالت الدكتورة “ليلى إسكندر” صباح _أمس_ الإثنين، إن بني سويف بها 17 منطقة غير آمنة، من إجمالي 57 منطقة عشوائية على مستوى الجمهورية، تسعى الحكومة لتطويرها من صندوق تطوير العشوائيات ، فى حين أنها أطلقت مصطلحاً لبنى سويف بأنها <حصان يواجهها > .

ولقد اكدت “الدكتوره ليلى” علی ضروره تطبيق مفهوم المشاركه في التعامل مع ملف تطوير العشوائيات، والذي يعتمد علي مساهمه شركاء التنميه وفي مقدمتهم القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني، فضلا عن اهميه تفعيل دور المواطن مع تضافر كافه مجهودات الوزارات المعنيه والمعاونه جنبا الي جنب مع وزاره الدوله للتطوير الحضري والعشوائيات، وتمثل وزارات الاسكان والتنميه المحليه والتعليم والصحه والثقافه والاوقاف، اطرافاً محوريه في هذا الصدد.

جاء ذلك خلال زيارتها للمحافظه _أمس_، حيث اجتمعت مع المسستشار “سليم” لبحث الخطوات التنفيذيه بخصوص تطوير المناطق غير الامنه التابعه للمحافظه والمدرجه بالخريطه القوميه بالاضافه الي مناقشه الموقف التنفيذي لتطوير منطقه (عزبه الصفيح)، بحضور مجلس اداره وحده تطوير العشوائيات بالمحافظه واستشاري اعداد الخطه التنفيذيه لتطوير المنطقه وبعض القيادات التنفيذيه بالمحافظه، وكان ذلك بقاعه المجلس التنفيذي (بديوان عام المحافظه).

كما أضافت الوزيرة أن المناطق غير الآمنة بالمحافظة تمثل درجة الخطورة الثانية «سكن غير ملائم» وجميعها أملاك خاصة، يسكنها أكثر من نصف مليون شخص، من بينها 2 في مركز ومدينة بني سويف، و6 في مركز إهناسيا، و2 في مركز الفشن، و6 في مركز ناصر، وواحدة في مركز ببا، طبقا لما أورده تقرير صندوق العشوائيات الذي تم إرساله إلى المحافظين.

أما عن الصورة الفعلية، تفقدت “الوزيرة” برفقة المستشار “محمد سليم”، والعميد “أحمد عيطة”_ رئيس مركز ومدينة بني سويف _ منطقة عزبة الصفيح، أكبر المناطق العشوائية على مستوى المحافظة، والتقت بعدد من الأسر من ساكني هذه المنطقة.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع جريدة الحلم العربي نيوز | تطوير المركز العالمي لحماية التجارة الالكترونية 2021 ©