رئيس مجلس الادارةعبير عيد سليمان
رئيس التحريرصلاح عبد المنعم

المراثون مستمر بين قضبى الكره فى نهائى الكأس

المراثون مستمر بين قضبى الكره فى نهائى الكأس

كتب / مدحت صالح

لاول مرة منذ ثمانية سنوات يجتمع قطبى الكرة المصريه فى نهائى كاس مصر ،ففى عام 2007 كان موعد المبارة الاسطوريه التى امتدت ل120 دقيقة من المتعه الكرويه ،المبارة التى إبتدت بشراسه هجوميه من الزمالك الذى كان يريد ان يقضى على سيطرة الاهلى على الكرة المصريه  ،لكن عن طريق اقدام عماد متعب وابو تريكه واسامه حسنى على الترتيب احرز الاهلى اللقب واستطاع الاهلى فى النهايه ان يحمل الكاس.

وتم تأجل تنفيذ القرار ثمانيه سنوات ليعطى ثنائى الاهلى (ايمن اشرف -احمد نبيل مانجا) الفرصة مرة اخرى الى ابناء ميت عقبه بإهدار ضربتى جزاء فى مباراة سموحه والزمالك لينفذو ما فشلو به قبل ثمانية سنوات  .

فهل يستطيع الزمالك وهو فى افضل حالاته الفنيه والبدنيه وشبه مكتمل الصفوف  تحقيق الفوز على الاهلى العائد من مرحله السقوط ،بدون قائده حاسم غالى ،وغالبا بدون الصفقات الجديده لسبب لا يعلمه احد غير مدرب الفريق .!!
هل يستطيع لاعبو الزمالك كسر الحاجز النفسى ليتغلبو على الاهلى !!

الفريقين بحاجه للفوز فى هذه المباره فالزمالك فى حاجه للقب ليحصل على الثنائية الغائبه عن الفريق منذ اكثر من ربع قرن ،فكانت اخر مرة للزمالك يحرز الثنائيه عام 1988 وقبلها مرة وحيده عام 1960 ،فنحن على موعد مع الزمالك فى محاوله تحقيق الثنائيه الثالثه فى تاريخه .

اما الاهلى لاتعنيه مسأله الارقام التاريخيه لانه ملم بجميعها ،لكن الاهلى يحتاج الى هذه البطوله لينطلق منها لبداية عصر جديد من السيطره الكرويه مرة اخرى بعد خساره الدورى الموسم السابق.
فبعد يومين على ملعب لم يتحدد بعد تحت قياده تحكيميه لحكم لم يقرر بعد سيجتمع الفرفيقين فى نهائى كاس مصر فى مباراة لا اتوقع انها ستكون اقل تشويقا واثارة عن سابقها من المباريات بين القضبين فى هذا المارثون الذى لا ينتهى  أبدا ……

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع جريدة الحلم العربي نيوز | تطوير المركز العالمي لحماية التجارة الالكترونية 2020 ©