رئيس مجلس الادارةعبير عيد سليمان
رئيس التحريرصلاح عبد المنعم

القمة العربية بشرم الشيخ و8 قضايا ساخنة خلال يومين.

القمة العربية بشرم الشيخ و8 قضايا ساخنة خلال يومين.

محمود العيسوى

3939450

انطلقت اليوم أعمال القمة العربية في دورتها الـ26، والتي تُعقد تحت شعار “70 عاماً من العمل العربي المشترك” برئاسة مصر.

ومن المقرر حضور 21 رئيسا وملكا وأميرا ومسؤولا عربيا، في القمة العربية بمدينة شرم الشيخ الساحلية وبرئاسة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

ومن المقرر كذلك أن يناقش القادة العرب في اجتماعاتهم 11 بندا، أعدها المندوبون الدائمون لدى جامعة الدول العربية ووزراء الخارجية العرب.

ويأتي ضمن هذه البنود 8 قضايا ساخنة كلها مرتبطة بالحرب والاحتلال والإرهاب.

ويدور البند الأول حول تقرير رئاسة القمة عن نشاط هيئة متابعة تنفيذ القرارات والالتزامات، وما يستجد من أعمال، بجانب تقرير الأمين العام عن العمل العربي المشترك.

ويتناول البند الثاني القضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي ومستجداته، والذي يتضمن ما يتعلق بمتابعة التطورات السياسية للقضية الفلسطينية والصراع العربي- الإسرائيلي، وتفعيل مبادرة السلام العربية، ودعم موازنة فلسطين وصمود الشعب الفلسطيني والجولان العربي السوري المحتل، والتضامن مع لبنان ودعمه.

فيما يتضمن البند الثالث تطوير جامعة الدول العربية، وما يتعلق بتعديل ميثاق الجامعة، وكذلك النظام الأساسي المعدل لمجلس السلم والأمن العربي.

أما البند الرابع فيتضمن التطورات الخطيرة في كل من سوريا وليبيا واليمن.

والبند الخامس يختص بدعم جمهورية الصومال الفيدرالية.

فيما يفتح البند السادس ملف احتلال إيران للجزر الثلاث “طنب الكبرى، وطنب الصغرى وجزيرة أبو موسى”، التابعة لدولة الإمارات العربية المتحدة في الخليج العربي.

ويتضمن البند السابع صيانة الأمن القومي العربي ومكافحة الجماعات الإرهابية المتطرفة.

ويختص البند الثامن بمشاريع القرارات المرفوعة من المجلس الاقتصادي والاجتماعي على المستوى الوزاري.

ويتناول البند التاسع مشروع إعلان شرم الشيخ.

ويتضمن البند العاشر تحديد مكان عقد الدورة العادية السابعة والعشرين لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة.

وأخيراً البند الحادي عشر، وهو عبارة عن توجيه الشكر إلى مصر لاستضافتها مجلس الجامعة العربية على مستوى القمة، بالإضافة إلى بند ما يستجد من أعمال.

download (9)

وكان قد تم إنشاء جامعة الدول العربية من أجل حل النزاعات الموجودة في الوطن العربي وقادها أمناءها للتوحد ضد كل المستعمرين، وواجهت العديد من الأزمات وكانت لها قرارات حاسمة في أحلك الظروف، جعلت من توثيق الصلات بين الدول العربية وصيانة استقلالها والمحافظة على أمن المنطقة العربية وسلامتها في مختلف المجالات هدفًا أساسيًا لها على مدار 70 عامًا.

وهي منظمة تضم دولاً في آسيا وأفريقيا ويعتبر أعضاؤها دولاً عربية، ينص ميثاقها على التنسيق بين الدول الأعضاء في الشؤون الاقتصادية، ومن ضمنها العلاقات التجارية، الاتصالات، العلاقات الثقافية، الجنسيات ووثائق وأذونات السفر والعلاقات الاجتماعية والصحة. المقر الدائم لجامعة الدول العربية يقع في القاهرة عاصمة مصر، وأمينها العام الحاليّ هو نبيل العربي.

وعن التسمية فقد كان من الممكن أن يكون اسم الجامعة العربية “التحالف العربي” كما اقترحت سوريا أو “الاتحاد العربي” كما كانت تريد العراق، إلا أن الوفد المصري رأى أن اسم “الجامعة العربية” الذي تقدم به أكثر ملاءمة من الناحية اللغوية والسياسية ومتوافقا مع أهداف الدول العربية، وفي النهاية وافق الجميع على هذا الاسم بعد أن نقحوه من الجامعة العربية إلى جامعة الدول العربية.

وأصدر المندوبون العرب الذين حضروا اجتماعات اللجنة التحضيرية للمؤتمر العربي العام بالإسكندرية بروتوكولا عرف باسم بروتوكول الإسكندرية ينص على موافقتهم على إنشاء جامعة للدول العربية.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع جريدة الحلم العربي نيوز | تطوير المركز العالمي لحماية التجارة الالكترونية 2021 ©