رئيس مجلس الادارةعبير عيد سليمان
رئيس التحريرصلاح عبد المنعم

« الشؤون الإسلامية » تهدي ألف ختمة إلى روح زايد وهيئة الأعمال الخيرية ترصد 160 ألف وجبة إفطار وسحور في المسجد الأقصى

« الشؤون الإسلامية » تهدي ألف ختمة إلى روح زايد وهيئة الأعمال الخيرية ترصد 160 ألف وجبة إفطار وسحور في المسجد الأقصى

كتب |محمد عبد المجيد علي

تطلق الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف مشروع ألف ختمة مهداة لروح الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، انطلاقاً من قول رسول الله صلى الله عليه وسلم «من لم يشكر الناس لم يشكر الله» وذلك ضمن الفعاليات والبرامج التي تنفذها الهيئة في شهر رمضان المبارك لهذا العام.
ومن جهتها رصدت هيئة الاعمال الخيرية 160 ألف وجبة إفطار وسحور رمضانية للصائمين والمعتكفين في المسجد الاقصى المبارك وذلك بالتنسيق مع دائرة الاوقاف والشؤون الاسلامية في مدينة القدس.
وقال مدير الهيئة في الضفة الغربية إبراهيم راشد إن رصد هذه الوجبات جاء في إطار حملة «جسور الخير» الرمضانية التي أطلقتها هيئة الأعمال خلال شهر رمضان وتعتبر الحملة الأضخم من نوعها بقيمة أربعة ملايين دولار أميركي.
وأشار إلى أن الهيئة تنظم إفطارات الأقصى للسنة العاشرة على التوالي ورصدت هذا العام مبلغ مليون دولار لإفطار المصلين في المسجد الأقصى فيما تقوم أطقمها التي تعاقدت معها على خدمة تقديم الوجبات والتنظيف.
وتوقع أن يشهد شهر رمضان الفضيل لهذا العام زيادة كبيرة في عدد الوجبات المقدمة لصالح الصائمين في المسجد الأقصى وخارجه، حيث رصدت الهيئة 100 ألف وجبة إفطار تعتزم هيئة الأعمال تقديمها لصالح الصائمين في ساحات المسجد الأقصى وستين ألف وجبة سحور لصالح المعتكفين فيه في العشر الأواخر من الشهر المبارك.
من جانبه قال مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني إنه تم تنظيم أماكن توزيع وجبات الإفطار وتقديمها للزوار والتنسيق مع ثماني جمعيات من أجل تقديم الإفطارات للصائمين بالتعاون مع دول عربية وإسلامية وبإشراف من دائرة الأوقاف.
وشكر الإمارات قيادة ومحسنين على ما يقدمونه من دعم للأقصى وأهله وزواره والمرابطين فيه.. وقال «إننا نرحب بكل عمل خيري يعمل على تثبيت المواطنين وصمودهم في المدينة المقدسة والمرابطين في المسجد الأقصى المبارك».

فضل وامتنان

ومن جهة أخرى قال الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الاسلامية والاوقاف ان اطلاق مشروع ألف ختمة مهداة لروح الشيخ زايد يأتي اعترافاً بالفضل وامتناناً ووفاءً لمؤسس الدولة وباني تاريخها ومؤسس حضارتها صاحب الفضل الأول في نشأة حلقات ومراكز تحفيظ القرآن الكريم الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، بحيث تكون هذه الختمة مهداةً من أبنائه الدارسين في مراكز وحلقات تحفيظ القرآن الكريم إلى روحه الطاهرة.
وأضاف انه سيتم تنفيذ هذا المشروع بحيث تكون الختمة في مراكز تحفيظ القرآن الكريم وحلقات المساجد في النصف ساعة الأولى من دوام يومي الاثنين والأربعاء من الأسبوع الأول لشهر رمضان المبارك.
وأوضح ان الختمة الواحدة ستوزع على 30 دارسا ودارسة بحيث يقرأ كل واحد منهم جزءا واحدا وهكذا يتبع في جميع الحلقات الدراسية وسيتم توزيع الألف ختمة على فروع الهيئة في كافة الإمارات بما يتناسب مع أعداد الدارسين في المراكز الرسمية لتحفيظ القرآن الكريم والحلقات وتختم هذه الختم في أمسية يوم زايد للعمل الإنساني الإماراتي بجامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي.

أنشطة دعوية

وعلى صعيد متصل تنظم دائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة خلال شهر رمضان الفضيل وضمن برنامجها الرمضاني ما يزيد على 300 نشاط دعوي، موزعة على مساجد الإمارة والمؤسسات الحكومية وشبه الحكومية، ومشتملة على الدروس والمحاضرات والدورات الشرعية.
وقال عبدالله خليفة يعروف السبوسي مدير الدائرة إنه وبناء على توجيهات الشيخ صقر بن محمد القاسمي رئيس الدائرة بضرورة التنويع في البرامج الرمضانية لتسهم في رفع الوعي الديني لدى فئات وشرائح المجتمع بجالياته المختلفة، تم اعتماد البرنامج ليشمل جميع مدن الإمارة، وبلغات مختلفة، مبيناً أن الدائرة ستنظم فعاليات متنوعة حول «أحكام الشهر الفضيل وفقه الصيام» وكل ما يواجه المسلم في حياته اليومية خلال شهر رمضان.
وأضاف بأن الدائرة خصصت 48 مسجداً للاعتكاف، وكذلك مساجد لصلاة القيام وختم القرآن، وذلك بحسب الاتفاق بين المصلين وإمام المسجد.
ولفت مدير الشؤون الإسلامية إلى أنهم قاموا بتحديد المدة الزمنية بين أذان المغرب والإقامة طوال السنة إلى 8 دقائق بدلاً من 5 د. كما تم تحديد المدة الزمنية بين أذان العشاء والإقامة خلال شهر رمضان إلى 10 دقائق بدلاً من 20 دقيقة، وذلك تسهيلاً على المصلين لقضاء حوائجهم بعد صلاة التراويح.
وبالإضافة إلى البرامج الدعوية التي تنظمها الدائرة خلال الشهر الفضيل أوضح السبوسي بأن قسم الوعظ بالدائرة سيقوم بعقد محاضرات ودروس حول أحكام الصيام وكل ما يتعلق بحياة المسلم خلال الشهر الفضيل في الدوائر الحكومية التي ترغب في ذلك لموظفيها، كما تم تخصيص الهاتف المجاني (8001441) للاستفسارات الشرعية من الساعة 9 صباحاً إلى الثانية ظهراً، ومن الساعة الرابعة والنصف عصراً إلى السادسة والنصف مساءً.
كما أشار إلى أنه تم إعداد رسالة مختصرة عن أحكام صلاة التراويح والمخالفات الواقعة فيها، وسيتم نشرها في مساجد الامارة، وكذلك سيتم وضع ملصقات دعوية حول أحكام الاعتكاف باللغة العربية والإنجليزية والأردية وتوزيعها بالمساجد المخصصة للاعتكاف.
ولفت عبدالله السبوسي إلى سعيهم في هذا العام إلى الاستفادة من شبكات التواصل الاجتماعي نظراً لأهميتها في هذا الوقت واتساع جمهورها وروادها، حيث ستقوم الدائرة بنشر كتاب (روضة الصائم) إلكترونياً باللغة العربية، وكذلك نشر رسائل تثقيفية رمضانية عبر وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالدائرة بشكل يومي.

إسلامية دبي تصدر حقيبة خاصة

وفي تعاون مثمر بين قطاعي الدعم المؤسسي والشؤون الإسلامية في الدائرة أصدرت إدارة البحوث بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي حقيبة ثقافية خاصة بشهر رمضان المبارك لعام 1436هـ، اشتملت على مجموعة من الإصدارات وإمساكيتين جدارية ومحمولة.
وقال عادل جمعة مطر مدير إدارة البحوث في الدائرة: قد جاءت حقيبة هذا العام بحلة قشيبة في 7 مواد خاصة بشهر رمضان المبارك؛ تشتمل على «إمساكيتين جدارية ومحمولة» لشهر رمضان، و«دليل الصائم» وهو رسالة مختصرة بذل فيها قسم البحوث جهداً مميزاً بيّن من خلالها أهم ما يحتاج الصائم إلى معرفته من أحكام الصيام، وأركانه، ومبطلاته، ومكروهاته، وآدابه، وهدي النبي صلى الله عليه وسلم في أيام رمضان ولياليه، من القيام، والذكر، والدعاء، والاعتكاف، وأودع في الرسالة جملة من المسائل التي يحتاج إليها الصائم ويتطلّع إلى معرفة أجوبتها، وكذلك عرّف من خلالها بزكاة الفطر ووقتها، وصلاة العيد وصفتها ووقتها، وفتاوى مختارة حول الصوم.
«الريح المرسلة»
وللعام السابع على التوالي تبث اذاعة الشارقة برنامج «الريح المرسلة» الذي يعتبر بوابة لعمل الخير والتبرع للمشاريع الخيرية والانسانية خلال شهر رمضان المبارك، من خلال تفاعل الاخوة المحسنين وأصحاب الايادي البيضاء.
وأوضح عبدالله الحمادي رئيس قسم الاعلام والعلاقات العامة في جمعية الشارقة الخيرية ومعد ومقدم البرنامج خلال مداخلة مع برنامج «الخط المباشر» الذي يبث عبر إذاعة وتلفزيون الدولة من الشارقة، ان هذا البرنامج يأتي نتيجة التعاون بين جمعية الشارقة الخيرية ومؤسسة الشارقة للاعلام، ونجاحه لمدة سبع سنوات، ومن خلال تفاعل الجمهور مع البرنامج أدى إلى نجاحه خلال الفترة الماضية.
وأشار الحمادي الى انه بناء على طلب الجمهور تم تغيير مواعيد البرنامج ليكون هذا العام أيام الاثنين والاربعاء والجمعة في الساعة الخامسة والنصف عصرا، موضحا ان كل حلقة من حلقات البرنامج يتم طرح مشروع خيري ومن خلاله نستقبل تبرعات ومساهمات الجمهور والمستمعين.
وأشاد عبدالله الحمادي بتفاعل الجمهور المميز مع حملة المساجد والتي نفذتها مؤسسة الشارقة للإعلام بالتعاون مع دائرة الشؤون الاسلامية بالشارقة والتي أسفرت على جمع أكثر من 25 مليون درهم.
وأوضح الحمادي ان هناك ضيفا دائما في كل حلقات البرنامج للرد على استفسارات المستمعين، وهو الدكتور سالم الدوبي الواعظ بدائرة الشؤون الاسلامية والاوقاف بالشارقة، بالاضافة الى ضيفين من مسؤولي جمعية الشارقة الخيرية للمشاركة في تقديم تفسيرات عن المشاريع الخيرية المقدمة خلال البرنامج، مشيرا الى أن البرنامج قام بتجميع في العام الماضي حوالي مليونين و800 الف درهم.
وتطرق الحمادي الى مشروع رمضان الخير في منطقة الصجعة بتكلفة مليونين و800 ألف درهم وهو عبارة عن مسجد يتسع الى 4000 مصل، بالاضافة الى مجمع سكني يحتوي على 27 شقة تجارية، بالاضافة الى 14 محلا تجاريا، مشيرا الى ان كل اول خمس دقائق من كل حلقة سيتم الحديث عن هذا المشروع لمنح الفرصة للجمهور المشاركة في المشروع.

مشاركات

تقرر ان تقوم مراكز ابوظبي لتحفيظ القرآن بإنجاز 200 ختمة موزعة على 12 مركزا و3000 مشارك يتمون 100 يوميا ومراكز عجمان 100 ختمة موزعة على 5 مراكز و1500 يتمون 50 ختمة يوميا ومراكز الشارقة وأم القيوين 100 ختمة موزعة على 4 مراكز و1500 يتمون 50 ختمة ورأس الخيمة 100 ختمة موزعة على 6 مراكز و1500 يتمون 50 ختمة ومراكز الفجيرة وخورفكان 100 ختمة على 5 مراكز و1500 مشارك يتمون 50 ختمة ومراكز العين 300 ختمة موزعة على 12 مركزا و4500 مشارك يتمون 150 ختمة يوميا والمنطقة الغربية 100 ختمة موزعة على 6 مراكز و1500 مشارك يتمون 50 ختمة يوميا.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع جريدة الحلم العربي نيوز | تطوير المركز العالمي لحماية التجارة الالكترونية 2021 ©