رئيس مجلس الادارةعبير عيد سليمان
رئيس التحريرصلاح عبد المنعم

الرئيس العراقى:لا ننسى دور مصر فى قلب العالم العربى بتاريخها العريق

الرئيس العراقى:لا ننسى دور مصر فى قلب العالم العربى بتاريخها العريق

متابعه – يحيي زكريا حبيب.

أكد الرئيس العراقى فؤاد معصوم أهمية مكانة ودور مصر فى قلب العالم العربى بتاريخها العريق، وموقعها الجغرافى، ومواردها البشرية وتأثيرها الفاعل على المعادلات السياسية بالمنطقة، وقال: إن لقائى الأخير بشرم الشيخ مع الرئيس عبد الفتاح السيسى، أكد ضرورة بذل الجهود لتعزيز أطر التعاون البناء وفتح آفاق تواصل إيجابية بين العراق ومصر من أجل المصالح المشتركة ورقى الشعبين الشقيقين.
ونوه معصوم- خلال استقباله فى قصر السلام ببغداد اليوم/الأربعاء/ وفدا شعبيا مصريا برئاسة وزير الخارجية الأسبق محمد العرابى- إلى أن العراقيين ينظرون إلى إخوانهم المصريين بعين الاهتمام والمودة، مشددا على أهمية العمل المشترك لتطوير العلاقات الثنائية فى الميادين السياسية والثقافية والتجارية والمجالات كافة لما فيه مصلحة الشعبين، لاسيما على ضوء العلاقات التاريخية الراسخة والمستمرة على المستويين الشعبى والرسمى.
وأثنى الرئيس معصوم على المبادرة، التى يقوم بها الوفد الزائر لدعم وتعزيز التواصل وتنشيط الزيارات واللقاءات بين البلدين على المستويات السياسية والثقافية والشعبية.
من جانبه، أكد الوفد- الذى يضم أيضًا رئيس حركة “وحدة الصف العربى” زين السادات، وعضو المجلس القومى للمرأة د. سناء الشريف- أن المصريين يدركون أهمية وحدة العراق وأمنه على استقرار المنطقة وازدهارها..
ونبهوا إلى أن الأعداء يحاولون النيل من العراق ومصر كونهما يمثلان العمق الحضارى للمنطقة، وأن هدف الزيارة جاء لتأكيد دعم الشعب العراقى وتنشيط التواصل بين العراق ومصر لمجابهة التحديات التى تمر بها المنطقة.
وقال العرابي- فى تصريح لمراسل (أ ش أ) فى بغداد عقب اللقاء- إنه لمس خلال لقاء الرئيس معصوم روحا تبشر بالخير عن مستقبل العراق وتعزيز العلاقات بين البلدين، مؤكدا أهمية دور مصر وضرورة استعادة وتنشيط الشقين الاقتصادى والثقافى من العلاقات الثنائية المتميزة بين الدولتين والشعبين الشقيقين.
وأضاف: إن معصوم يعد جسرا لعبور العراق موحدا متماسكا إلى بر الأمان وتحقيق التوافق والسلم المجتمعى فى هذه المرحلة الحرجة التى يمر بها العراق فى مواجهة الإرهاب، ومصاعب التنمية والتدخلات الخارجية..
منوها بدور الرئاسات الثلاث فى العراق (رئاسة الجمهورية والحكومة والبرلمان)، التى تعمل على وحدة التراب والشعب العراقى والتقارب بين كافة مكوناته. وتابع العرابى: إن الرئيس معصوم أكد على عروبة العراق وأنه سيظل جزءا أصيلا فى قلب العالم العربى ومصمم على التصدى للإرهاب ومواصلة الحياة بالرغم من المصاعب التى يمر بها أمنيا واقتصاديا..
لافتا إلى أن الوفد شدد على حرمة الدم والتراب العراقى.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع جريدة الحلم العربي نيوز | تطوير المركز العالمي لحماية التجارة الالكترونية 2020 ©