رئيس مجلس الادارةعبير عيد سليمان
رئيس التحريرصلاح عبد المنعم

أحد مؤسسى “تمرد” تحظى بتأيد المواطنين و أيضاً مسؤل تمرد بالدقهلية

أحد مؤسسى “تمرد” تحظى بتأيد  المواطنين و أيضاً مسؤل تمرد بالدقهلية

كتب – محمود العيسوى

اجتمع اليوم مسؤل تمرد بالدقهليه أشرف الوزير مع دعاء خليفه احد مؤسسي تمرد بمقرها بمدينة المنصورة ،وصرح لنا بتأيده التام     لـ”خليفه” ، حيث أنها بدأت عملها بمجال العمل الصحفى 1998بجريده انباء وسط الدلتا ثم جريده المصير ثم رئيس مجلس اداره جريده عيون الحقيقهوالتى تم ايقافها فى عهد محمد مرسى ومعدة برامج في قناة العروبه ثم كاتبة مقالات بالبوابه نيوز

العمل السياسي :

دعاء خليفه هي احد مؤسسي حمله تمرد التي جمعت توقيعات الشعب المصري لاطاحة بحكم الاخوان ومحمد مرسي كما بدات العمل الخدمي التطوعي منذ2007

شاركت في ثورة 25يناير ووقفت امام عمليات اقتحام الاقسام والسجون لايمانها بأن الشرطه المصريه احد اعمدة الدوله المصرية
وقفت بكل قوة ضد الشباب الماجور الذي هتف ضد المؤسسه العسكريه لان الجيش المصري هو عمود الدوله وسندها
تقدمت ببلاغ للنائب العام ضد حازم صلاح ابو اسماعيل لتكوينه ميلشيات مسلحه ضد الدوله المصرية في يناير2013

تبنت واخرون العصيان المدني بمدينه المنصورة فبراير 2012

في عهد الاخوان قامت بتجميع استمارات تمرد حيت جمعت وشعب الدقهليه 2مليون الف 184الف و400استماره من الدقهليه فقط

لاهميه الدستور فى ذاك الوقت في2014 شاركت وبقوه في فاعليات تحفيز الناس للمشاركه في الاستفتاء عليه وقامت بعمل مواتمرات جماهيرية لحس الناس النزول للاستفتاء عليه “نعم

ناشطه سياسيه بارزه شاركت في العديد من البرامج التليزيونيه وناظرت العديد من الشخصيات السياسيه

نالت ثقه السيد الرئيس في توليها حملته الانتخابيه بمحافظه الدقهليه لجنه الشباب

تقدمت هى ومجموعه من شباب تمرد الى النائب العام لتقديم اقرار ذمتهم الماليه

شاركت في اجتماعات مجلس الوزراء لمناقشة قانون تقسيم الدوائر

اسست واخرون حمله للاحزاب الدينيه للمطالبه بتطبيق الماده74 من الدستور

ساندت وبقوة قانون تنظيم التظاهر ووقفت ضد الذين هاجموا القانون وقالت ان قانون التظاهر لايخيف الا دعاه الفوضي

طالبت اللجنها العليا للانتخابات عن طريق القضاء الادارى بتوقيع كشف المخدرات ع مرشحي البرلمان

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع جريدة الحلم العربي نيوز | تطوير المركز العالمي لحماية التجارة الالكترونية 2020 ©